diyar
AR EN menu
آخر الأخبار
ديار المحرق تُرحِّب باستثمار مجموعة الكبيسي القابضة لتطوير فلل سكنية في المدينة
01 كَانُون ٱلْأَوَّل 2021
ديار المحرق تُرحِّب باستثمار مجموعة الكبيسي القابضة لتطوير فلل سكنية في المدينة

أعلنت ديار المحرق، الشركة الرائدة في قطاع التطوير العقاري بمملكة البحرين، عن عقد اتفاقية مع مجموعة الكبيسي القابضة، للاستثمار في قطع أراضي في ديار المحرق لتطويرها كفلل سكنية للبيع. وأقيمت مراسم توقيع الاتفاقية بحضور المهندس أحمد علي العمادي الرئيس التنفيذي لشركة ديار المحرق، والسيد عبدالله عيسى الكبيسي العضو المنتدب لمجموعة الكبيسي.

سيساهم هذا الاستثمار العقاري في تعزيز تنوّع وتعدّد الحلول السكنية المتوفرة في مدينة ديار المحرق، وهو يتماشى مع سعي الشركة لتوفير فرص جاذبة للمستثمرين، بجانب تعزيز أطر العلاقة المُثمرة مع الأطراف الرئيسية في القطاع العقاري. وسيصب ذلك في دعم نمو وازدهار الاقتصاد الوطني لمملكة البحرين.

وفي حديثه حول هذه المناسبة، قال السيد عبدالله عيسى الكبيسي العضو المنتدب لمجموعة الكبيسي القابضة: "يُسعدنا جدًا الاستثمار في مجموعة من القسائم السكنية بمدينة ديار المحرق، وذلك لتحويلها إلى فلل ذات خصائص ومواصفات سكنية مرموقة. ونتابع الارتقاء بمكانتنا الرائدة في قطاع التطوير العقاري لآفاق ومستويات جديدة، وتتركز جهودنا على توفير حلول عقارية تواكب مختلف الاحتياجات والأذواق. ونهدف عبر هذا التعاون لطرح أفضل الخيارات السكنية للجمهور، بما يحقق أهدافنا المشتركة مع ديار المحرق".

ومن جانبه، صرح المهندس أحمد علي العمادي الرئيس التنفيذي لشركة ديار المحرق قائلًا: "نُولي بالغ الاهتمام تجاه توفير فرص مُجزية للاستثمار في مدينة ديار المحرق، ونحرص على توثيق وتوطيد علاقاتنا مع المستثمرين والمطورين العقاريين في مملكة البحرين وخارجها. وتتوجّه مساعينا نحو استدامة نمو القطاع العقاري والاقتصاد الوطني معًا حسب رؤية وتوجيهات مملكة البحرين. وفي هذا السياق، نعتز جدًا باستثمار مجموعة الكبيسي القابضة في مدينة ديار المحرق، ونتطلع من خلال ذلك لطرح فرص سكنية وفق أفضل المعايير والمواصفات للجمهور. كما نهدف لتطوير واستكمال جميع مشاريع ومرافق المدينة، ولتصبح ديار المحرق مدينة متكاملة وتضم كافة الخدمات والوجهات الرائدة على مستوى المملكة".

وتُعد ديار المحرق من أكبر المدن السكنية المتكاملة في مملكة البحرين حيث تتسم بطابعها الفاخر واحتفاظها بالقيم العائلية للمجتمع البحريني، وتحتضن بأرجائها خيارات متنوعة من حلول السكن وسبل الحياة العصرية الراقية. يأتي هذا بجانب المزيج الفريد الذي تقدمه ديار المحرق من المرافق السكنية والتجارية والترفيهية والصحية التي تأصل نموذج المدينة العصرية المتكاملة والمستقبلية.