Facebook Pixel
المركز الإعلامي
30 Nov 2020

"ديار المحرق" تستقبل الرئيس التنفيذي لمؤسسة التنظيم العقاري في جولة ميدانية

استقبلت شركة "ديار المحرق"، إحدى أكبر شركات التطوير العقاري في مملكة البحرين، وفدًا زائرًا رفيع المستوى من مؤسسة التنظيم العقاري يترأسه سعادة الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة الرئيس التنفيذي للمؤسسة، وذلك يوم السبت الموافق 24 أكتوبر 2020. وقد كان السيد عبد الحكيم يعقوب الخياط رئيس مجلس إدارة شركة "ديار المحرق"، والمهندس أحمد علي العمادي الرئيس التنفيذي للشركة في مقدمة مستقبلي الوفد الزائر، حيث تم استضافتهم في مكتب مبيعات "ديار المحرق" لعرض مستجدات المشروع، وتلى ذلك زيارة ميدانية لمكتب مبيعات مراسي البحرين ومشروع مراسي شورز رزيدنسز والذي تم مؤخرًا تسليم وحداته للمالكين. كما تم أيضًا اصطحاب الوفد لمشروعي "النسيم" و"البارح" إلى جانب جولة عامة في المخطط الرئيسي. ومن جانبه، أبدى سعادة الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة سروره بمستوى التقدم العمراني الذي تم إنجازه في مدينة "ديار المحرق"، وأضاف قائلاً: "نشيد بالتزام شركة "ديار المحرق" في تقديم مجموعة متنوعة من الحلول العقارية ذات الجودة العالية، حيث تبتكر الشركة أمثلة نموذجية. وانطلاقًا من دورنا الهادف لتنظيم ودعم المشاريع والأنشطة العقارية، نتطلع قدمًا لمواصلة العمل مع "ديار المحرق" وتقديم الدعم اللازم ، ومساعدتهم في تطبيق الأنظمة والقوانين. ما يلزم لاستكمال إنجاز المشاريع الحالية والمستقبلية في المدينة." وفي لقائه بوفد المؤسسة، أثنى السيد عبدالحكيم الخياط على مبادرات وجهود مؤسسة التنظيم العقاري الساعية لتعزيز نمو قطاع التطوير العقاري في مملكة البحرين. وصرح قائلا: "سُعِدنا جدًا في شركة "ديار المحرق" باستقبال سعادة الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة الرئيس التنفيذي لمؤسسة التنظيم العقاري والوفد الكريم المرافق له للاطلاع على آخر مستجدات وتطورات العمل في مختلف مشاريع المدينة. وتعكس هذه الزيارة الاهتمام الكبير الذي توليه المؤسسة ضمن جهودها الداعمة لكافة المشاريع العقارية في المملكة. ويسعدني أن أتقدم بالشكر والتقدير لجميع أعضاء فريق المؤسسة على عملهم المتميز ودعمهم وتعاونهم لدعم القطاع العقاري في مملكة البحرين على مدى الأعوام الماضية."

ومنذ تأسيس مؤسسة التنظيم العقاري في عام 2017، حرصت شركة "ديار المحرق" على التعاون الوثيق مع المؤسسة في تحقيق رؤيتها بأن تكون مملكة البحرين الوجهة الأولى للاستثمار العقاري على مستوى المنطقة والعالم، وليكون ذلك أساساً للتنمية الاقتصادية. وقد كانت "ديار المحرق" أول شركة تتقدم لتسجيلها لدى المؤسسة، إلى جانب تقدمها لتسجيل مشروع "ديرة العيون" والذي يعتبر أيضًا أول مشروع يتم تسجيله لدى مؤسسة التنظيم العقاري. ويذكر أن شركة "ديار المحرق" تُشرف حاليًا على استكمال العمل بمشروع "البارح" السكني، الذي يعد الأكثر رحابة بين مشاريع "ديار المحرق" والذي يُقدم تشكيلة متنوعة من القسائم والفلل السكنية الفاخرة المتوفرة بنظام البيع للتملك الحر للمواطنين والخليجيين والأجانب. وتتألف فلل المشروع من 4 أنواع، تشمل "البحر 1" و "البحر 2" و "دارين" و "سهيل"، حيث تتراوح مساحاتها بين 484 و 944 متر مربع تقريبًا. ومنذ شهر سبتمبر الماضي، أعلنت الشركة عن بدء تسليم فلل "البارح" للملّاك بشكل تدريجي. وتتولى "ديار المحرق" أيضًا تنفيذ مشروع "النسيم"، الذي يمتاز بكونه مجتمعًا سكنيًا قائمًا بذاته في قلب "ديار المحرق"، ويقع على مساحة تبلغ 328,000 متر مربع وبإطلالة مذهلة على مناظر الواجهات البحرية والقنوات المائية في المدينة. ويحتوي المشروع على منطقتين، تشمل مجتمعًا مسوَّرًا وآخر غير مسوَّر، ويضم تشكيلة واسعة من الفلل والشقق السكنية الكائنة بالقرب من مرافق التسوق والترفيه، مع ممشى مطل على البحر ومرفأ يستوعب 100 قارب. وتعد "ديار المحرق" من أكبر المدن السكنية المتكاملة في مملكة البحرين حيث تتسم بطابعها الفاخر واحتفاظها بالقيم العائلية للمجتمع البحريني، وتحتضن بأرجائها خيارات متنوعة من حلول السكن وسبل الحياة العصرية الراقية. يأتي هذا بجانب المزيج الفريد الذي تقدمه "ديار المحرق" من المرافق السكنية والتجارية والترفيهية والصحية التي تأصل نموذج المدينة العصرية المتكاملة والمستقبلية.