Facebook Pixel
المركز الإعلامي
١٣ ديسمبر ٢٠٢٠

للعام الثاني على التوالي "ديار المحرق" الراعي الذهبي للمتسابق البحريني سلمان محمد المُشارك في رالي داكار الدولي 2021 بالسعودية

أعلنت "ديار المحرق"، أكبر شركة تطوير عقاري في مملكة البحرين، عن رعايتها الذهبية للمتسابق البحريني سلمان محمد المشارك في النسخة 43 من رالي داكار الدولي وذلك للعام الثاني على التوالي، حيث سينطلق في مدينة جدة بالمملكة العربية السعودية اعتبارًا من تاريخ 3 وحتى 15 يناير 2021. وقد أقيمت مراسم توقيع اتفاقية الرعاية في مقر "ديار المحرق"، بحضور كل من المهندس أحمد علي العمادي الرئيس التنفيذي لشركة "ديار المحرق"، وراشد عبداللطيف الزياني أمين السر العام بالاتحاد البحريني للسيارات، وأسامة الليث رئيس اللجنة الإعلامية بالاتحاد البحريني للسيارات والمُتسابق سلمان محمد، إلى جانب عدد من المسؤولين والإداريين من كلا الجانبين. وبهذه المناسبة، صرح المهندس أحمد العمادي الرئيس التنفيذي لشركة "ديار المحرق": "يسرنا أن نعلن عن كوننا الراعي الذهبي للمتسابق البحريني المشارك في رالي داكار وذلك للعام الثاني على التوالي. ونحن فخورون بالإنجاز الذي حققه المتسابق سلمان محمد، حيث سيشارك في السباق إلى جانب الفريق الاسترالي الهولندي هذا العام. كما نود أن نؤكد على التزامنا بالمسؤولية الوطنية التي نسعى من خلالها لرفع راية الوطن وإعلائها في مختلف المحافل الدولية وذلك تحت قيادة ودعم سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الإنسانية وشؤون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة وسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية مما يساهم في دعم جهود المملكة الرامية إلى تحقيق التطور والنمو على كافة الأصعدة." ومن جانبه، قال راشد عبداللطيف الزياني أمين السر العام لدى الاتحاد البحريني للسيارات: "إنه لمن دواعي سرورنا أن نتعاون مرة أخرى مع شركة "ديار المحرق" للعام الثاني على التوالي والتي تسعى جاهدة لدعم القطاع الرياضي بمملكة البحرين – وخاصة رياضة السيارات – التي تحظى بشعبية كبيرة بين أوساط الشباب حيث تأتي هذه السباقات ضمن مبادرات الاتحاد البحريني للسيارات وتنفيذًا لاستراتيجية اللجنة الأولمبية البحرينية وتماشيًا مع سياسات المجلس الأعلى للشباب والرياضة." بينما أعرب أسامة الليث رئيس اللجنة الإعلامية بالاتحاد البحريني للسيارات عن سعادته بهذه المبادرة، وأستهل قائلاً: "بالنيابة عن الاتحاد، أود أن أن أُعرب عن خالص إمتناني لشركة "ديار المحرق" على رعاية المتسابق البحريني المشارك في رالي داكار الدولي للمرة الثانية على التوالي، وهو ما يؤكد على التزامها المُطلق بدعم وتشجيع الطاقات الشبابية، وتسليط الضوء على رياضة السيارات التي تشهد تطورًا كبيرًا ولافتًا سواء على الصعيد المحلي أو الإقليمي بفضل رؤية وقيادة سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الإنسانية وشؤون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة وسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية." ويعتبر رالي داكار حدثًا سنويًا بارزًا ومترقبًا لدى جمهور واسع في جميع أنحاء العالم، وبمشاركة متنافسين من أكثر من 20 دولة، حيث ينطلق سباق التحمُّل على مسارات ذات تضاريس أكثر صعوبة ووعورة من المسارات المعتمدة في سباقات الرالي التقليدية، ويستخدم المتنافسون المركبات والدراجات المخصصة للقيادة على الطرق الوعرة بدلاً عن المركبات المعدلة لملائمة اشتراطات السباق. ويواجه المشاركون في المنافسات مسارات مليئة بالتحديات الصحراوية الطبيعية بما فيها القيادة على مسارات طينية وصخرية ورملية. ويذكر أن المُتسابق سلمان محمد قد أقام معسكرًا تدريبيًا مُكثفًا استعدادًا لخوض منافسات رالي داكار 2021 منذ بداية شهر أكتوبر 2020 بأكاديمية دبي مكس رايد وتحت اشراف البطل الاماراتي محمد البلوشي، وذلك لرفع مستوى أداءه وتركيزه في السباق المُقبل، ومازال يواصل برنامجه التدريبي في البحرين. وحصد سلمان محمد إشادة واسعة على أداءه وروحه الرياضية خلال رالي داكار الماضي، عند توقفه في السباق لمساعدة لأحد المتسابقين الذي تعرض لحادث اصطدام، إلى جانب مساعدته لأحد أعضاء الفِرق المُنافسة الذي كان يعاني من مشاكل تقنية أدّت لتوقف دراجته أثناء السباق.

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة www.diyar.bh

أو متابعتنا على الصفحات التالية: انستقرام https://www.instagram.com/diyaralmuharraq/?hl=en فيسبوك https://www.facebook.com/diyaralmuharraqco يوتيوب https://www.youtube.com/user/TheDiyaralmuharraq لينكد إن https://www.linkedin.com/company/diyar-al-muharraq-w-w-l-/ تويتر https://twitter.com/DiyarAlMuharraq

نبذة عن ديار المحرق:

تعد مدينة ديار المحرق أكبر مشروع تطوير عقاري تنموي شامل في مملكة البحرين. وهي مدينة حضارية نموذجية تجمع بين مقومات الحياة العصرية والتراث البحريني الأصيل لما تتمتع به من مزيج فريد من المناطق السكنية والمشاريع التجارية التي تعد من أفضل فرص الاستثمار على الإطلاق أياً كانت لغرض الاستخدام الشخصي أو الاستثمار التجاري. تقع ديار المحرق في الجزء الشمالي لمدينة المحرق على مساحة شاسعة من الأراضي المستصلحة تفوق 10 كيلومتراً مربعاً على امتداد 7 جزر و40 كيلومتراً من الواجهات المائية والشواطئ الرملية الخلابة وتتطلع بأن تكون مدينة نموذجية مستدامة في المستقبل المنظور. وعند استكمال جميع مشاريعها ستشمل ديار المحرق كافة العناصر التي تشكل مجتمعاً متكاملاً من جميع النواحي ومن أبرزها المرافق التعليمية والمدارس والمراكز الطبية والمرافق الترفيهية والمجمعات التجارية والحدائق والمنتزهات والفنادق ومرافئ للسفن لتصبح بذلك المكان الأمثل لسكن العوائل في مجتمع ثري بنسيجه الاجتماعي المتلاحم.