Facebook Pixel
المركز الإعلامي
١٤ مارس ٢٠٢١

"ديار المحرق" تعلن عن إطلاق "مُزون" أحدث المخططات السكنية في المدينة

أعلنت شركة "ديار المحرق"، إحدى أكبر شركات التطوير العقاري في مملكة البحرين، مؤخرًا عن إطلاق مشروع "مُزون"، أحدث المخططات السكنية في مدينة "ديار المحرق". يتميّز المخطط بموقع استراتيجي في قلب المخطط الرئيسي وبإطلالات خلابة على القناة المائية الرئيسية. وقد صمم مخطط "مُزون" السكني بطريقة مميزة لتلبية مختلف رغبات وتطلعات المُلّاك، حيث يتألف من قسائم سكنية مُطلة على الواجهة المائية وقسائم داخلية قريبة من البحر، بمساحة تبدأ من 320 متر مربعًا، ويتميز المخطط بإمكانية تملك جميع الجنسيات للقسائم السكنية وذلك لتلائم شريحة أكبر من المشترين الراغبين بالعيش بأسلوب حياة راقية. وبفضل موقعه وسط مدينة "ديار المحرق"، يُوفر مخطط "مُزون" محيط سكني هادئ بإطلالة مائية ومناظر تعكس روعة حياة المدينة. ويقع "مُزون" بين منطقتي "البارح" و "النسيم" المميزين، وبمسافة قريبة من واجهة التسوق البحرية بمشروع "النسيم" والممشى على المارينا، حيث سيضم العديد من المطاعم والمحلات التجارية. وسيحتوي مخطط "مزون" على جميع الخدمات الأساسية لتلبية مختلف الاحتياجات المعيشية اليومية للأهالي، بالإضافة إلى احتوائه على مساحات خارجية خضراء وبنية تحتية مجهزة بأفضل معايير الجودة. وفي حديثه حول هذه المناسبة، صرح المهندس أحمد علي العمادي الرئيس التنفيذي لشركة "ديار المحرق" قائلًا: "إنه لمن دواعي سرورنا أن ندشن للجمهور أحدث مخططاتنا السكنية "مُزون". حيث يُوفر هذا المخطط الفريد من نوعه قسائم سكنية فاخرة بإطلالات استثنائية من قلب مدينة "ديار المحرق". وفي إطار التزامنا بتوفير حلول سكنية متعددة وأكثر تنوعًا للمجتمع في مملكة البحرين، نقدم عبر مخطط "مُزون" فرص عقارية للتملك الحر للمواطنين البحرينيين والخليجيين والأجانب معًا، وذلك ليحظى الجميع بإمكانية تملّك هذه القسائم والاستمتاع بالعيش بأسلوب حياة فاخر بمدينة حديثة ومتكاملة من جميع النواحي". ويقع مخطط "مُزون" بالقرب من العديد من الوجهات والمرافق المتوفرة في المدينة، ومنها المساجد والمدارس والمراكز الصحية ومجمعات الخدمات كذلك الواجهات البحرية والشواطئ الرملية. ويتيح المشروع سهولة الوصول إلى مراكز البيع بالتجزئة ووجهات التسوّق والترفيه الرئيسية في "ديار المحرق"، ومن أبرزها "سوق البراحة" و "مدينة التنين البحرين" و "تاي مارت" و "حديقة الديار" و "مراسي جاليريا". وستشهد المدينة أيضًا تزايد في تشكيلة الخدمات والمرافق العامة، بجانب افتتاح فنادق ومنتجعات شاطئية قريبًا. وتعد "ديار المحرق" أكبر مدينة سكنية متكاملة في مملكة البحرين حيث تتسم بطابعها الفاخر واحتفاظها بالقيم العائلية للمجتمع البحريني، التي توفر من خلالها خيارات متنوعة من حلول السكن وسبل الحياة العصرية. يأتي هذا بجانب المزيج الفريد الذي تقدمه "ديار المحرق" من المرافق السكنية والتجارية والترفيهية التي تأصل نموذج المدينة العصرية المتكاملة والمستقبلية. -انتهى-

نبذة عن "ديار المحرق":

تعد مدينة "ديار المحرق" أكبر مشروع تطوير عقاري تنموي شامل في مملكة البحرين. وهي مدينة حضارية نموذجية تمزج بين مقومات الحياة العصرية والتراث البحريني الأصيل لما تتمتع به من مزيج فريد من المناطق السكنية والمشاريع التجارية التي تعد من أفضل فرص الاستثمار على الإطلاق أياً كانت لغرض الاستخدام الشخصي أو الاستثمار التجاري. تقع "ديار المحرق" في الجزء الشمالي لمدينة المحرق على مساحة شاسعة من الأراضي تفوق 10 كيلومتراً مربعاً على امتداد 7 جزر و40 كيلومتراً من الواجهات المائية والشواطئ الرملية الخلابة وتتطلع بأن تكون مدينة نموذجية مستدامة في المستقبل المنظور. وعند استكمال جميع مشاريعها ستشمل "ديار المحرق" كافة العناصر التي تشكل مجتمعاً متكاملاً من جميع النواحي ومن أبرزها المرافق التعليمية والمدارس والمراكز الطبية والمرافق الترفيهية والمجمعات التجارية والحدائق والمنتزهات والفنادق ومرافئ للسفن لتصبح بذلك المكان الأمثل لسكن العوائل في مجتمع ثري بنسيجه الاجتماعي المتلاحم.