Facebook Pixel
المركز الإعلامي
٨ أبريل ٢٠٢١

ديار المحرق تستقبل وفدًا من مجلس التنمية الاقتصادية في زيارة ميدانية بأنحاء المدينة

استضافت ديار المحرق، الشركة الرائدة في قطاع التطوير العقاري بمملكة البحرين، وفدًا من مجلس التنمية الاقتصادية (EDB) في جولة ميدانية بأنحاء المخطط الرئيسي للاطلاع على أبرز المشاريع الرئيسية، والتعرف على الفرص الاستثمارية المتنوعة ضمن قطاعات الضيافة والخدمات اللوجستية والتعليم والصحة والبيع بالتجزئة. وكان السيد محمد سامي القوز مدير الاستثمار الأول بشركة "ديار المحرق" في مقدمة مستقبلي الوفد الزائر، حيث قام باستعراض المميزات والمقومات التي تتمتع بها مختلف المشاريع السكنية والتجارية في المدينة. وبدأت الجولة من مكتب المبيعات للتعريف بالمخطط الرئيسي "لديار المحرق"، ثم تم تسليط الضوء على مشروعي "النسيم" و"البارح"، بالإضافة إلى "مراسي البحرين".

نبذة عن ديار المحرق:

تعد مدينة ديار المحرق أكبر مشروع تطوير عقاري تنموي شامل في مملكة البحرين. وهي مدينة حضارية نموذجية تجمع بين مقومات الحياة العصرية والتراث البحريني الأصيل لما تتمتع به من مزيج فريد من المناطق السكنية والمشاريع التجارية التي تعد من أفضل فرص الاستثمار على الإطلاق أياً كانت لغرض الاستخدام الشخصي أو الاستثمار التجاري. تقع ديار المحرق في الجزء الشمالي لمدينة المحرق على مساحة شاسعة من الأراضي المستصلحة تفوق 10 كيلومتراً مربعاً على امتداد 7 جزر و40 كيلومتراً من الواجهات المائية والشواطئ الرملية الخلابة وتتطلع بأن تكون مدينة نموذجية مستدامة في المستقبل المنظور. وعند استكمال جميع مشاريعها ستشمل ديار المحرق كافة العناصر التي تشكل مجتمعاً متكاملاً من جميع النواحي ومن أبرزها المرافق التعليمية والمدارس والمراكز الطبية والمرافق الترفيهية والمجمعات التجارية والحدائق والمنتزهات والفنادق ومرافئ للسفن لتصبح بذلك المكان الأمثل لسكن العوائل في مجتمع ثري بنسيجه الاجتماعي المتلاحم.